توصلت دراسة حديثة شملت أكثر من 7000 أسرة، أصيب أحد أفرادها بـ”كوفيد-19″ أن احتمال إصابة فرد آخر من الأسرة بفيروس كورونا يبقى ضعيفا.

ووجدت النتائج أن واحدا فقط من كل 10 أشخاص مصابين بكورونا ينقلونه إلى شخص يعيش معهم في المنزل. كما أن احتمالية نقل الفيروس أقل بالنسبة للعائلات الأكبر عدداً.

وترتفع نسبة الإصابة للأشخاص الذين يعانون من ظروف صحية معينة، مثل الربو أو السرطان أو السمنة.


الوقت الاخباري

واشارت دراسات سابقة أن معدل انتقال العدوى بين الأسر يبلغ 16.6 بالمئة.