عشرة أسباب تجعل الاستحمام بالماء البارد تجربة استثنائية رائعة

الاستحمام بالماء الساخن أو الفاتر بعد يوم عمل شاق من الأمور الضرورية التي تجدد الطاقة وتنعش الجسم فضلاً عن الكثير من الفوائد الأخرى.
نوضح لك هنا ما لا يعرفه الكثيرون عن فوائد الاستحمام بالماء البارد والتي سوف تجعل من الاستحمام تجربة فريدة واستثنائية لا مثيل لها:

زيادة الأدرينالين:

يفضل الاستحمام بالماء الدافئ أولاً ثم التدرج إلى الماء البارد رويداً رويداً فيستشعر الجسم دفعة طبيعية من هرمون الأدرينالين الذي يعمل على تجديد النشاط وتبديد المشاعر السلبية في غضون دقائق معدودة.

تخفيف مشاعر الاكتئاب:

يعتبر العلاج بالماء من أنواع العلاجات التي تستخدم منذ قديم الأزل لإزالة الكثير من الأمراض العضوية والنفسية، لاسيما أن الاستحمام بالماء البارد سوف يعمل على زيادة تدفق الدم إلى الدماغ، فيبدأ الجسم في التخلص من غالبية الطاقة السلبية وبالتالي التخلص من مشاعر الحزن والاكتئاب.

الحصول على شعر صحي جذاب:

الاستحمام بالماء الساخن قد يعرض الشعر للتلف ويؤثر بشكل سلبي في رونقه ونعومته، بينما غسل الشعر بالماء البارد يحافظ على ترطيب الشعر ويمنع تقصف الأطراف.

كفاءة القلب والشرايين:

يتكون معظم جسم الإنسان من الماء، والاستحمام بالماء البارد سيساعد الجسم على ضخ الدم بطريقة صحيحة عبر الشرايين، الأمر الذي يعزز كفاءة القلب ويضمن حصول الأعضاء الحيوية على المستوى الأمثل من الأكسجين.

الوقت الاخباري : https://alwaghtnews.net/news4193.html

يعزز عملية التمثيل الغذائي:

عندما يغمر الماء البارد أجسامنا سيزيد ذلك من معدل الأيض الذي يعزز بدوره قدرة الجسم على حرق السعرات الحرارية وبالتالي المساعدة على فقدان الوزن.

الحصول على بشرة ناعمة:

عند الاستحمام بالماء البارد كل صباح لمدة شهر ستلاحظ بشرتك وقد أصبحت أكثر تماسكاً ونعومة مثل بشرة الأطفال، فضلاً عن تدفق الدم عبر الشرايين فنلاحظ خدوداً وردية طبيعية مثل الزهور اليانعة.

راحة العضلات:

عندما يتعرض أحدنا لإصابة أو التواء في كاحل القدم أو حتى إذا تأثرت عضلات الجسم يطلب منا الطبيب المعالج وضع كيس من الثلج على المكان المصاب، لما له من آثار مدهشة في التخفيف من حدة الألم، وهذا ما يحدث عندما نستحم بالماء البارد سوف نشعر براحة في عضلات الجسم في غضون ثوانٍ معدودة.

 

الوقت الاخباري