التفاصيل و الاحداث للمسلسل التلفزيوني قيامة عثمان  Kuruluş Osman الحلقة 68 ، بعدما رأينا حلقة قمة الإبداع والإثارة والتشويق، ورأينا ذكاء السيد عثمان، والذي تلاعب بالجميع، والحلقة دارت على الصراع على الراهب، والسر الذي يحمله الراهب، فمن هو الذي أمره كوسيس في الإعلان بقتل الراهب ؟ ومن يهاجم عثمان في الإعلان ؟، وروغاتوس يدعو الجميع للاتحاد في مواجهة المؤسس عثمان، وعثمان يجمع القبائل لبدء حربه على حكام القلاع، ولماذا قال تورجوت “التاريح من يحدد من يترأس الأتراك”؟ وما هو السر المخفي وراء جملة تورجوت ؟، ومالهون تقدم حلقة رائعة مع بالا خاتون، وقذيفة من سلجان للأميرة ماري، ولماذا أعطت ماري الخنجر لتورجوت ؟ وماذا تسعى ماري خلف هذا الأمر ؟، والسر الذي خلف ذراع الراهب، أحداث نارية وكثيرة أتى بها اعلان الحلقة الثامنة والستون نفصلها لكم .

احداث قيامة عثمان الحلقة 67

أولا وقبل الحديث عن أسرار الحلقة القادمة من قيامة عثمان  نذكر بعض أهم المشاهد الرائعة في الحلقة 67 الماضية; التي بدأتها الأم سلجان بقذيفة مدوية في وجه الأميرة ماري; وذكرت لها عن تأخرها عن الزواج وقالت : هل يخرج رجل صالح من بيت الكفار; وتريد أن تزوجها من قبيلة الكاي; والشيء الأبرز الذي سوف نثني عليه كما ذكرنا لكم تركيز المخرج سيكون حول ابراز شخصية تورجوت القوية كفاتح لقلعة ايناغول; وهذا قولا واحدا وله دلائل حدثت في الحلقة وفي الإعلان; فأتى في الحلقة قسم تورجوت على أن آخر وجه سوف يراه نيكولا في هذه الدنيا هو وجهه; ثانيا، تورجوت أتى بالإعلان وهو يبدو عليه الغيرة والتحدي; وذكر متحديا للسيد عثمان “التاريخ من يحدد من يترأس القبائل “.

تفاصيل الحلقة 68 من قيامة عثمان

ويتوقع ان  يبدأ المخرج في قيامة المؤسس عثمان الحلقة الرابعة من الجزء الثالث ، بعداوة بين تورجوت وعثمان ليست كبيرة نسبيا مثلما حدث تماما مع الشاويش سامسا في الموسم الأول، وبعد فترة سيعود من جديد تورجوت ويعلم أن عثمان هو السيد، وسوف يتحد مع عثمان لكن قبل أن يحدث الاتحاد بينهم سيكون هناك بعض عمليات الانتقام من نيكولا وكوسيس، وسوف يبرز لنا المخرج قوة السيد تورجوت الذي سيعاند مع السيد عثمان كثيرا ويبدأ هجومه على نيكولا وكوسيس، لكن قبل هذا سوف يستغل انشغال السيد عثمان بالراهب ويهاجم القلاع البيزنطية .

مسلسل Kuruluş Osman 68

وعن الحلقة 68 من قيامة عثمان Kuruluş Osman ايضا التالي  .. في هذه الفترة سيعلم روغاتوس أن الراهب في يد عثمان وهناك سر في هذا الأمر، فروغاتوس لا يعلم بالسر الذي خلف ذراع الراهب، لهذا سيذهب روغاتوس ليطلب الراهب مرة أخرى من عثمان، وهنا يصرخ عثمان في وحهه ويقول له:لن اسلم من التجأ الي، وهنا ذكر كلمة خلفها العديد من الأسرار، قال عثمان : حتى وان جاء الامبراطور أندرونيكوس بنفسه لن يسلم أحد التجأ اليه، وهذا يعني أنه ليس روغاتوس وحده من ذهب للسيد عثمان، ربما ذهب كوسيس ايضا، فرأينا ماري عندما تمت محاصرتهم من رجال كاتالونيا قامت بسرعة وبحدة ذكائها من استغلال الموقف لصالحها هي وأخيها،فقد علمت أن عثمان سيهاجم، وفي كل الأحوال سوف ينجو تورجوت، لهذا اظهرت نيتها هي وأخيها أنهم كانوا يفكرون في الذهاب بتورجوت لعثمان، حتى أن ماري ذهبت لقبيلة الكاي وذكرت الموقف لبالا خاتون، فالآن وضحت خطة كوسيس وأخته،سوف تذهب أخته باستمرار لقبيلة الكاي،حتى تتمكن من معرفة كل شيء يدور في القبيلة .


الوقت الاخباري

قيامة المؤسس عثمان

وفي نفس اللحظة يأتي دور الخائن الجديد والذي لا يعلم به أحد، فأتى مشهد بالاعلان يأمر كوسيس أحد رجاله بقتل الراهب ؛حتى يرضي الامبراطور، ونتوقع أن هذا الجندي هو بهادير جاسوس كوسيس، والذي استطاع أن يقتل حصان عثمان، لكن على ما يبدو أن رجال كاتالونيا يهاجمون عثمان مرة أخرى بالاعلان، وهناك خطة من عثمان فيوجد معه الراهب ويذهب في الغابة وتتم مهاجمته .

مسلسل قيامة عثمان الحلقة 68

وأخيرا، حوارات نساء قبيلة الكاي، هكذا قدمت بالا وملهون نموذج للزوجة المسلمة التي تساند زوجها، وتتحد مع زوجها في كل الظروف، بل ويقدمون الحلول للسيد عثمان، وظهرت براعة ملهون خاتون في التجارة، ومن جهة أخرى وضحت لنا المشاهد أن بالا خاتون سيدة لا يستهان بها، وبدا عليها العقل وتحمل المسؤولية وقيادة النساء في وجود السيد عثمان، حتى ملهون خاتون الرائعة في هذه الحلقة استطاعت كشف هذه الخائنة، لكن من يخون مرة يمكنه أن يخون ألف مرة، وربما يتوب الله عليه ، لكن في حالة هذه الخادمة الحاقدة،وبهادير الخائن سيكون هناك المزيد من الآلام التي تشهدها السيدة ملهون رغم روعتها في الحلقة الماضية .